Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

  • هل تعلم أن استخدام مصطلح تناول الشوربة يختلف بين اللغة الإنكليزية والعربية! في اللغة الإنكليزية يستخدمون كلمة أكل الشوربة أما في العربية فنستخدم كلمة شرب. لذلك ربما لا توجد قاعدة واحدة مثبتة عن كيفية تناول الشوربة. تناولها بالطريقة التي تحبها. مع ملعقة أو شرب مباشرةً من الطبق.
  • وفقًا لآداب الطعام، فهناك طريقة محبذة لتناول الشوربة. وهي القيام بإمالة طبق الشوربة قليلاً بيدك وتناول الشوربة بالملعقة إلى آخر قطرة. فقط تأكد عن عدم إسقاط الوعاء على نفسك لأنه بالتأكيد لا يتناسب مع آداب تناول الشوربة.

    هناك طرق محددة لتقديم أنواع شوربة بعينها. على سبيل المثال، يجب تقديم شوربة الدجاج والذرة دائماً في وعاء سميك وعميق. ذلك لأن الوعاء العميق يحتفظ بالحرارة لمدة أطول، وبذلك تحتفظ كريمة الشوربة والذرة بالحرارة لأطول وقت.

  •  هناك شيء لا يعرفه الكثير. من المنافي لآداب تناول الطعام ملء ملعقة الشوربة كاملةً عند تناولها. من المفترض فقط ملء 75٪ من الملعقة. أما لو كنت لوحدك، اشرب الشوربة كما يحلو لك.

  • ترغب بمعرفة المزيد عن آداب تناول الشوربة؟ من الآداب المتبعة أيضاً عدم النفخ على ملعقة الشوربة لتبريدها، والأفضل أن تمسك الملعقة قليلاً بعد ملئها بالشوربة لتبرد، ثم تناولها برفق. هذا بالطبع اختبار لصبرك على كل حال.
     

الآن بعد أن قمنا بتغطية مختلف الآداب المتعلقة بتناول الشوربة أو شوربها، سنخبركم القليل عن أصل الشوربة وتاريخها.