Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

هكذا تتعامل مع الطفل الانتقائي في الطعام

ينمو الصغار بشكل سريع عندما يكونون رضّع، ولكن نموهم يتباطأ عندما يصلون الى سن الطفولة، وفي هذه المرحلة قد يصبحون انتقائيين في تناول الطعام، وهذا طبيعي في مرحلة النمو هذه. إن شهية الاطفال تخف، وتبدأ التفضيلات في الطعام تظهر. ما يحبونه اليوم قد يتغير في اليوم التالي كما أن تفضيلاتهم قد تقتصر على نوع او نوعين من الطعام فقط. من المهم ألا يقلق الاهل فهذا التصرف طبيعي جداً.

هناك أمر واحد يمكن للأهل ان يقوموا به للحد من هذه المرحلة او على الاقل التخفيف من مدتها، وهو تقديم أكبر عدد ممكن من انواع الأطعمة للطفل في اول مرحلة من عمره، قبل ان يبدأ نموه بالتباطؤ...

إليك الطريقة!

1. التنويع! التنويع!

عندما يبدأ الطفل بتناول المأكولات الصلبة، وبعد أن تعرفه على أنواع متعددة من المأكولات، يمكنك البدء بتنويع المكونات في الوجبة الواحدة لضمان نكهات جديدة كل يوم. ففي اليوم الاول قدم له البطاطس، وربما العدس المهروس في اليوم الثاني أو البطاطس الحلوة، الكوسا، الجزر، اليقطين او غيرها من الاطعمة. ولكن قبل ذلك، تأكّد من استشارة طبيب الاطفال لتتأكّد أنك تعطي طفلك الطعام المناسب لعمره.

2. شجع طفلك على اكتشاف الطعام من خلال الملمس!

مع نمو طفلك، قدم له الاطعمة التي يمكنه تناولها بيديه. حاسة اللمس ستساعده على التعرف على القوام ما يؤثر على تقبله له. أما خلال الوجبات الخفيفة فتأكّد ان يجلس طفلك على الكرسي العالي الخاص به، وقدم له وجبة خفيفة مناسبة لعمره مثل الجزر المسلوق التي يمكن ان يأكلها بنفسه وهذا يساعد ايضاً في التسنين – او ربما المعكرونة المسلوقة التي يمكنه تحسسها بسهولة، أو بعض مكعبات البطاطس المسلوقة.... باختصار، اسمح له ان يلمس الطعام ويكتشفه بنفسه!

3. كن قدوة جيدة في تناول الطعام

بينما يكبر طفلك بالعمر، تأكّد انك تمارس بنفسك ما تعلّمه له. حضّر وجبة او وجبتين للغداء / العشاء، قدم الطبق على سفرة الطعام واظهر لطفلك انك تتناول من كل المكونات الموجودة على الطاولة. قاوم رغبتك بتقديم الاطعمة التي يطالب بها طفلك في كل مرة لتتجنب صراع التفاوض على العشاء. فالطعام الموجود على الطاولة هو كل ما سيحصل عليه.

4. لا تضغط على طفلك

اذا رفض طفلك تناول الطعام، فلا تصر. تجنب استخدام القوة، العقاب، التفاوض والرشوة. قد يكون طفلك انتقائياً في تناول الطعام، ولكن عندما يشعر بالجوع سيستسلم؛ فهناك احتمال ان يكون طفلك لا يشعر بالجوع عندما قدمت له الطعام. يستمع الطفل لجسمه وهذا امر جيد لا بد ان تشجعه عليه. الضغط على طفلك بتناول طعام يحبه سيجعله ينفر منه.

5. الفت نظر طفلك!

ان تقديم الطعام بأشكال جديدة ومختلفة قد يشجع طفلك على تناول الطعام. حضر وجبات مسلية مليئة بالالوان باستخدام الطعام، بخاصة أشكال يمكنه التعرف عليها، فإذا تصفحت الانترنت ستجد افكاراً عديدة ومتنوعة. بالاضافة الى ذلك، تذكر ان الاطفال يحبون تغميس الطعام في هذه المرحلة من عمرهم؛ جرب على سبيل المثال تقديم طبق من الفواكه او الخضار المقطعة الى مكعبات الى جانب تغميسة مالحة صحية مثل الحمّص بالطحينة أو سلطة الزبادي.